مرسي عطالله رمز القياده والانجازات الاداريه زماكاوي المولد ( تقرير شامل وحصري بالفيديو )

بقلم :   

الخميس, 02 سبتمبر 2010, 02:41 صباحاً - القاهرة
مرسي عطالله رمز القياده والانجازات الاداريه  زماكاوي المولد ( تقرير شامل وحصري  بالفيديو )


أخبار أخرى
"عقب العودة" هانى العتال يتحدى احمد مرتضى ويطلب من مرتضى ونجله طلب غريب
اجراءات عاجلة وفورية وتعليمات مشددة من لجنة الانتخابات بالزمالك عقب عودة العتال
"صورة" تعليق أحمد سليمان على عودة هانى العتال الى الانتخابات
عاجل : تعليق هانى العتال على عودتة للسباق الانتخابى
عاجل : عباس فى الزمالك من جديد
عاجل : "رسميا" الموقف النهائى والرسمى من الانتخابات غدا
عاجل : عودة العتال الى السباق الانتخابى
تشيلسى الى دور ال 16 بعد رباعية رائعة فى كاراباج اغدام
أنباء شبه مؤكده عن القبض على محمد عبد الوهاب
هل خسر الزمالك خاما بيليات
خاص : عودة السوبر المصرى السعودى
عمر هريدى : واثق من عودة العتال لهذه الاسباب
مرتضى منصور يطلب رد هيئة المحكمة فى طعن هانى العتال
انتخابات الزمالك : " بالصور" من هو أحمد سليمان
محمود طاهر يهدد بإلغاء إنتخابات الأهلى فى هذه الحالة

اعداد التقرير و المونتاج  / رامي محمد


معلومات وتقرير هام ولقائات بالفيديو يجب ان يشاهدها جمهور الزمالك


 زمالكاوي المولد . رياضي السلوك . غاضب المشاعر لما يمر به حال الزمالك


 رمز القياده  بمواصفات نادره يحقق النجاح والانجازات واسم له ثقل وقوه في الساحه المصريه


 تولي رئاسه الزمالك بامر من حسني مبارك لانقاذ ما افسده مرتضي


بعد عن ناقشنا السلبيات نطرح الان الحلول المباشره والوحيده في عودة الانضباط قبل البطولات


 نواصل الاحلام والامنيات عبر " الزمالك اليوم " بان يتنازل زكريا عزمي او مرسي عطالله للعوده الي قياده الزمالك وانتشاله من الوضع الحالي ولن تكون هذه العوده الا برغبه قويه من اعضاء النادي اولا وللجماهير ثانيا


ونحن على يقين كامل بنجاح هذه الخطوه اذا اراد الجميه مصلحة نادي الزمالك بعيدا عن مرتضي ودرويش وعباس وعامر وخلافه فكلهم اسماء ضئيله وغير قادره على اعادة القوه التاريخيه للنادي واستعاده الكرامه المفقوده


عناوين هامه


فضل الابتعاد عن الصندوق الانتخابي نظرا للاساليب القذره المتبعه في انتخابات النادي من رشاوي وهدايا ودفع اموال لشراء الاصوات


التكليف الرئاسي عام 2005 لانقاذ الزمالك من يد مرتضي منصور التي افسدت واهدرت كرامه النادي في الساحه المصريه والعربيه


اهم المناصب القياديه في الجيش المصري والقوات المسلحة والانجازات الاعلاميه



قطع شوطا كبيرا في انشاء قناه للزمالك مع احمد بهجت


علاقته بالزمالك تتعدي ال50 عاما 


اهم القرارات والامور الناتجه اثناء فتره توليه رئاسه الزمالك


تسديد ديون الاهرام والتي بلغت 669انجازات تاريخيه ثابته في ذاكره مصر على المستوى الاجتماعي والعملي
 


ارقام هامه وعودة الانضباط والهدوء والاستقرار للزمالك


رفض رئاسه الزمالك مرتيين 


رحله كفاح ملئيه الانتصارات على مستوى القياده الناجح وتحقيق الانجازات


بطل حرب اكتوبر العظيم وتحرير الكويت



نواصل عرض التقارير الخاصه بعد ازمة وجريمة تزوير عقد جدو ونختتم بتقرير مطول عن شخصيه لها تاريخ ومكانة اجتماعيه قويه في المجتمع المصري على الصعيد السياسي والرياضي واحد الاسماء التي تتنمى الي نادي الزمالك والتي نفتخر بهم عدنما نتواجد او نتحدث عنهم كواجهه مشرفه للقلعه البيضاء في كل مكان


من الاسماء النادره التي تمتلك قوه ومواصفات اقياده الناجحه على مدار تاريخه لها شعبيه وسمعه طاغيه في المجتمع المصري وبالتحديد الجانب الرياضي والسياسي  اسم وسمعه يخاف منها الجميع ولم يجرؤ احد على مدار تاريخه خوض معارك شخصيه معه وكانت كل علاقاته مليئه بالحزم والقوه والصرامه بجوار الاعلاقات القويه والصريحه مع كل الجهات


رمز نتمنى ان يتولي رئاسه الزمالك في ظل الفساد الاداري وسوء السمعه واهدار الكرامه وفقدان المصدقيه التي حدث وتستمر في المجلس الحالي


مرسي عطالله




اكثر من سنتين رئيسا  لاكبر مؤسسه في الشرق الاوسط مؤسسة الاهرام
الحيدث اليوم عن مرسي اسماعيل عطالله
احد اشهر المحللين الاستراتيجيين والسياسيين في المنطقة العربيه
واحد تلامذة محمد حسن حلمي الشهير ( حلمي زامورا ) اهم واكبر رموز الزمالك
ينتمي للزمالك منذ اكثر من 50 عاما


التكليف الرئاسي عام 2005 لانقاذ الزمالك من يد مرتضي منصور التي افسدت واهدرت كرامه النادي في الساحه المصريه والعربيه


تم تكليفه برئاسة نادي الزمالك من قبل ( الرئيس محمد حسني مبارك من خلال البلتاجي في تلك الفتره ) عام 2005
وكان التكليف انقاذ النادي من الكوارث والمشاكل التي وصلت الي المحاكم والنيابات الجنائيه وسوء النتائج  بعد فوز مرتضي منصور في الانتخبات ودخوله في صراعات دمويه وتشهير واهانه نادي الزمالك عبر شاشات و الفضايات المحليه والعربيه  في مشهد ( حرب الشوارع ) والبلطجه بينه وبين اسماعيل سليم والاضرار بامن الدوله من خلال حدوث هذه المشاجرات خارج وداخل النادي مما اساء الي مصر ولنادي الزمالك


ارقام هامه وعودة الانضباط والهدوء والاستقرار للزمالك


قضي مرسي عطالله  110 يوم رئيسا للزمالك
لعب خلالها الفريق  10 لم يهزم مباريات فاز في 9 مباريات وتعادل وحيد امام الاهلي اعاد الروح للفريق ولكن حكم القضاء الاداري كان عنيد بالزمالك وعاد مرتضي منصور بالرغم من تمسك ورفض الشباب والرياضه
له موقف تاريخي عندما تعرض الي ضغوط لشطب مرتضي منصور ولكنه رفض هذا الامر تمام بسبب شعبيته ونجاحه في الانتخابات احتراما لمشاعر الجمعيه العموميه


رفض رئاسه الزمالك مرتيين 



 
رفض عام 1996 رئاسه النادي بسبب ان الظرف والمشكله كانت لا تستحق الموافقه لان الازمه كانت بين الاهلي والزمالك بسبب الحكم قدري عبد العظيم في المباراه الشهريه بين الناديين



كان مطلب وحيد لاعضاء النادي والجماهير لنزول الانتخابات الماضيه التي فاز بها عباس ولكنه تراجع في اللحظات الاخيره بسبب الانشقاق والخلافات القويه في كل جبهات النادي وكان له تعليق شهير وهو


( اوافق ان ادخل الزمالك وادخل في صراعات شديده لاجل عودة ومصلة الزمالك )


ولكنني ارفض ان ادخل الانتهابات وافوز بها وادخل في صراعات داخليه تؤثر على مصلحة الزمالك


ومقوله اخري شهيره ( اوافق ان اكون رئيسا للزمالك ) ولن اتبرع بمليم ولكن سيتم الاعتماد على الموارد والثروه الموجوده بالنادي وهي كثيره والزمالك من اغنى الانديه العربيه ولكن يحتاج الي اداره قويه والقضاء على امور كثيره وفرض العداله والاعتماد على الابناء وتطبيق الاحتراف وتثبيت الاخلاص والانتماء . 


تسديد ديون الاهرام والتي بلغت 669 مليون جنيه


انجازات تاريخيه ثابته في ذاكره مصر على المستوى الاجتماعي والعملي
 
تم تكليفه باعاده المؤسسه الي مرحله النهوض بعد فتره حرجه
قضي على المرتبات الضخمه  من خلال عمل خصومات لاصحاب المرتبات الكبيره من اجل زياده مرتبات الموظفين الصغار مما تحققت العداله ونجحت المنظومه في الانتاج وحصد الارباح بشكل مضاعفه وكان له شعار شهير في العمل وهو
الاهرام بيتنا جميعا لزيادة وتحقيق  الانتماء للمؤسسه


نجح في تسديد ديون الاهرام والتي بلغت 669 مليون جنيه ديون متراكمه على مؤسسة الاهرام نتيجه مشروعات وتقلبات قديمه داخل الاهرام تحمل منها الرئيس السابق صالح الغامري وسدد 220 مليون جنيه من هذه الديون
التي انهي عليها مرسي عطالله قبل الرحيل عن الاهرام
تم اقامه حفل تكريم له لاكث رمن مره في مؤسسة الاهرام تحت شعار ( يوم الوفاء )


يؤمن بالروح الرياضيه ويرفض التعصب ويهاجم وينتقذ الشعارات التي تصف مباراة كرة القدم بانها مباراه مصيريه او حياه او موت
لا يعلق الفشل على شماعه التعصب ومناقشه امور اخري بعده عن كرة القدم


رحله كفاح ملئيه الانتصارات على مستوى القياده الناجح وتحقيق الانجازات


بدا رحلة الكفاح من خلال الانضمام الي القوات المسلحه التي حققت الانتصار العظيم بحرب اكتوبر وتحرير الكويت ولهم تاريخ مشرف داخل الجيش المصري المشهود له بالكفائه والحنكه السياسيه في اداره الازمات والخطاب السياسي


 وايضا من اهم مميزاته  الشخصيه القوه والحزم والانضباط وتحقيق العداله القدره على القياده .
من مواليد 1943 قرية الجميزه وسط الدلتا اسم يمنح الثقه والقوه في كل المناصب الاداريه
 التي تولي رئاستها
فهو من اسره ناجحه في المجتمع المصري شقيقه الاكبر رحمه الله توفي وهو في منصب وزير ومفوض بوزارة الخاريجيه وحسين عطالله استاذ جامعي باحدي الجامعات الفرنسيه وثناء عطالله سفيره لمصر وعفاف عطالله سيدة اعمال معروفه


علاقته بالزمالك تتعدي ال50 عاما 




تولي رئاسه الزمالك لمدة 6 شهور شهدت نتائج قويه ولم ينهزم الفريق طوال هذه الفتره ولكن القدر كان عنيد مع الزمالك عندما عاد مرتضي بامر القضاء الي رئاسه النادي بعد فتره من الفضائح والتشهير وجرح كرامة الزمالك عبر الفضائيات من خلال مشاجرات الشوارع مع اسماعيل سليم


مرسي عطالله احد الرموز الكبيره والتي كان الكفاح والاجتهاد هو عنوان مسيرته الكبيره ( ملئيه بالانجازات الشخصيه )  والمشرفه لمصر حيث انضم الي القوات المسلحه دفعة المؤهلات العليا بعد التخرج من كلية الزراعه جامعه القاهره والتي بدأ بها بناء الجيش المصري في تلك الفتره وشارك في انتصار مصر العظيم في حرب اكتوبر 1973 وايضا تحرير الكويت فبراير 1991


بعدها التحق وتم تعيينه في مكتب المتحدث الرسمي للقوات العسكريه وكان المسؤول الاول عن صياغة البيانات والخطابات الحربيه بعدها انضم الي مؤسسة الاهرام وكان من المساهمين الكبار في الحفاظ على اسم الجريده الاكبر في الشرق الاوسط


ووتولي منصب المدير الاداري للاهرام المسائي وقاد بخبراته الكبيره مجموعه من الشباب ليقود المجله الي نجاح باهر في تلك الفتره
مما جعله الاختيار الوحيد امام الدكتور ممدوح البلتاجي وزير الشباب الاسبق بتعيينه برئاسه لجنة انقاذ لنادي الزمالك  في ديسمبر 2005 وقاد النادي لمدة 6 شهور كانت ملئيه بالاستقرار والهدوء داخل النادي وحقق الفريق انتصارات متتاليه ولم ينل اي هزيمه طوال تلك المده


مرسي عطالله كان الخيار الاول والاخير للجمعيه العموميه على مدار السنوات الماضيه وكان يزكيه دائما كل رموز الزمالك بدايه من الراحل عصام بهيج  وحماده امام ومحمود ابو رجيله وجمال عبد الحميد واحمد مصطفي و محمد السكري جورج سعد والمستشار سامي أبوالخير   والكثير بل جميع من ينتمي الي الزمالك بحسن السمعه والخبرات الاداريه القويه والتي قادت مؤسسه الاهرام الي تحقيق نجاهات كبيره وتاريخيه


ولكنه فضل الابتعاد عن الصندوق الانتخابي نظرا للاساليب القذره المتبعه في انتخابات النادي من رشاوي وهدايا ودفع اموال لشراء الاصوات بخلاف وجود مجموعه من المرتذقه لا يهمها سوء المصالح الشخصيه بعيدا عن مصلة الزمالك وهي النقاط الاساسيه لعدم دخوله الانتخابات الماضيه حرصا على تاريخه الملئي بالكفاح


وايضا للمبدئ الذي عاش عليه كاحد ابناء القوات المسلحه التي حقق الانتصارات في اكتوبر 73 والمناصب التي تولي الشراف عليها داخل الجيش المصري وايضا في الصحف المصريه الكبيره مثل الاهرام المسائي وكرئيس لمجلس اداره الاهرام


اهم القرارات والامور الناتجه اثناء فتره توليه رئاسه الزمالك



عودة الاستقرار والهدوء الي النادي وسياسه الانضباط والحزم في ااتخذا القرارات
وجود تعاون مباشر وبكل محترم مع كل الجهات الاعلاميه والصحفيه مما ساهم في وجود مناخ رياضي خارجي صحي للزمالك
عودة العلاقات القويه مع كل المسؤولين عن الرياضه المصريه ومع رموز الانديه الاخري


تحقيق نتائج قويه ولم ينهزم الفريق في اي مباراه صرف جميع مستحقات اللاعبين في اوقاتها


قطع شوطا كبيرا في انشاء قناه للزمالك مع احمد بهجت


 والتي كان ينقصا اشياء بسيطه للانطلاق ولكن عودة مرضي الغت كل الترتيبات والخطوات التي تم انجازها وبدل منها تم اطلاق قناه دريم الرياضيه علما بان الزمالك اول نادي عربي يفكر ويسعي الي افتتاح قناه خاصه به


ابرام عقد شراء  ارض مالنادي مع وزارة الاوقاف
الاعتراف والتاكيد ان الزمالك هو اغني الانديه المصريه ولكن
اسلوب الاداره هو ما يحدد مدي الاستغلال هذه الثروه او اهدار المال العام بشكل عشوائي في ابرام صفقات وهميه لا تفيد النادي


اهم صفاته على سبيل المثال وليس الحصر




العلاقات القويه مع كل الجهات المسؤوله في مصر من الجانب الرياضي والسياسي
-
خبرات طويله في التعامل مع الازمات وقيادة حكيمه في التطوير والذي انعكس اثناء توليه رئاسه مؤسسه الاهرام الي تحقيق نجاح باهر وتاريخي
-
قوة الشخصيه مما يجبر الجميع على احترمه الانضباط والعداله في كل شئ .
-
الفكر العلمي والاحترافي في قيادة امؤسسات الكبيره على المستوى الاداري والتخطيط والمالي وتكليف وجلب كوادر مميزه في كل المجالات لقياده المؤسسه بشكل علمي ومنظم
-
حسن القياده واتخاذ القرارات يوجاهة المشاكل بقوه وشجاعه ومن سماته رفض سياسة الاحتواء .
-
يؤمن بحريه اتخاذ القرار وديمقراطية عرض ومناقشة  الاراء
يوافق على اي تكليف مهما كان حجمه ويرفض يرفض التزكيه  ويؤمن بحريه الاختيار عر صناديق الانتخاب
-
 ولن يدخل في صراعات مع اي شخصيه وكان لا يعطي فرصه لاحد بان يفوز بجوله في الهجوم عليه وكان حازم في تعاملاته مما اسفر عن قط جميع الطرق التي تؤدي الي الهجوم عليه .
لا يلتف الي التجاوزات او الهجوم عليه سواء بالشائعات او اي امور اخري .
 
في النهايه الحديث يطول عن هذه الشخصيه القويه والمشهور بالكفائه الاداريه وصفات القياده الحكيمه فهو يمتلك انتماء الصافي الي نادي الزمالك ووجود اجماع واقتناع باسمه الملئ بالثقه والقوه داخل الجمعيه العموميه
وفي الوسط الرياضي والسياسي
 


حمل اللقاء كاملا برابط واحد ( برنامج ( ناسف لازعاج ) حديث مطول وهام يجب مشاهدته


 اضغط هنـــا حمل لقاء مرسي عطالله كاملا بحجم 90 ميجا حديث عن الزمالك تكليف حسني مبارك بانقاذ النادي من يد مرتضي واهم الانجازات صفات القياده والانجازات التاريخيه والمزيد


-


شاهد مباشر الجزء الاول


اضغط هنـــا شاهد مرسي عطالله قصة نجاح وقراءه لشخصيته القويه والمناصب القياديه واهم وابرز فترات المجد والصراعات في حياته ومواقف رائعه والمزيد .


-


شاهد مباشر الجزء الثاني


اضغط التكليف الرئاسي من حسني مبارك له  لانقاذ الزمالك من يد مرتضي واسباب عدم دخول الانتخابات وحديث عن ازمات النادي  وامور اخري كثيره .


-


 المزيد من التقارير


تقرير خاص : مرتضي  منصور نقطه تحول فاصله في انهيار كرامة وسقوط الزمالك .


اضغط هنــا تقرير خاص : مرتضي منصور نقطه تحول فاصله في انهيار كرامة وسقوط الزمالك .


-


خاص بالصور  : التقرير الاول زكريا عزمي رئيسا  لنادي الزمالك وعودة الانضباط والكرامه المفقوده


اضغط هنــا خاص بالصور : التقرير الاول زكريا عزمي رئيسا لنادي الزمالك وعودة الانضباط والكرامه المفقوده


-



 


شاهد الفيديوهات
zamalek fans
التعليقات