خاص .. التحليل الفنى: الزمالك بالكرة الشاملة يُروض الذئاب .. دون إعتبار لمكرها !!

بقلم :   كريم عبد المحسن

الخميس, 28 فبراير 2013, 15:11 مساءً - القاهرة
خاص .. التحليل الفنى: الزمالك بالكرة الشاملة يُروض الذئاب .. دون إعتبار لمكرها !!


أخبار أخرى
مدحت العدل يكشف عن موقفه النهائى من خوض انتخابات الزمالك
جلسة ثنائية مع جنش تفصح عن الموقف النهائى للحارس
تصريحات لوكيل معروف تضارب تصريحات ادارة الزمالك حول اللاعب
درويش يتحدث عن رايه فى انفعالات مرتضى الاخيرة بسبب التحكيم
عبد الغنى يتحدث عن خلافه مع مرتضى وتوقعاته لانتخابات الزمالك ولبطل الدورى
ميدو يتحدث عن السبب الاساسى لازمة الزمالك الحالية مع لجنة الحكام
ميدو يتحدث: ماذا سيحدث لو درب فابيو كابيللو الزمالك
عامر حسين يتحدث عن مدى احتمالية تاجيل لقاء الزمالك وسموحة بسبب الحكام
رقم ضخم يصعب من حضور حكام اجانب لكافة مباريات الزمالك طوال الموسم
عبد الغنى يوضح نصيحته لباسم مرسى للعودة للمنتخب وهذا اللاعب افضل مهاجم فى مصر
تعرف على اهم واقوى مباريات اليوم والقنوات الناقلة وابرز المعلقين
استاد القاهرة ينقل للزمالك خبر جيد بشان امكانية استضافة مباريات الفريق
3 حلول يضعها مرتضى منصور للخروج من ازمة نادى الزمالك الحالية مع التحكيم
مسئولة بالفيفا تتحدث عن احتمالية سحب تنظيم مونديال 2022 من قطر
شوبير يفصح عن نيته بشأن انتخابات اتحاد الكرة المقبلة
فاز الزمالك للمباراة الخامسة على التوالى فى الدورى, على نظيره المقاولون العرب 2/1, فى مباراة صعبة أمام خصم يتألق دوماً أمامنا .

الزمالك قدم مباراة, يمكن إختصارها فى أول 25 دقيقة من الشوط الثانى, حيث هاجم المقاولون بضراوة وبالكرة الهجومية الشاملة عرضيات وجمل فى عمق الدفاع وتسديدات, وتمكن من تسجيل هدفين وكان بإمكانه أن يُحرز مثلهم, لولا العارضة التى حرمت نور السيد من هدف, والعقباوى الذى أنقذ رأسية سمير .

الزمالك لابد وألا يسمح لنفسه بإفتقاد أهم مميزاته الموسم الحالى, وهى قتل المباريات مُبكراً, فما كان من الجيد أن تعود أعصابنا للإحتراق فى آخر الدقائق, وفريقنا مُتقدم بفارق هدف واحد, والمقاولون يضغط لإحراز التعادل, ويمكن من أى كرة طائشة أن يُدرك ما يُريده .

بدأ الزمالك المباراة بطريقة 4/2/3/1, بالتشكيل التالى: عبد الواحد السيد, صبرى رحيل وفتح الله وصلاح سليمان وأحمد سمير فى الدفاع, ثنائى إرتكاز إبراهيم صلاح دفاعى ونور السيد مُساند, أمامهم ثلاثى عبارة عن جناحين عمر جابر وعبد الشافى ومُهاجم ساقط أحمد عيد, والمهاجم الوحيد أحمد جعفر .

مرة أخرى فييرا يُكرر نفس الخطأ فى توظيف أحمد عيد فى قلب الملعب, وهو التوظيف الذى يقضى على خطورة عيد المُمثلة بنسبة تفوق الـ99% عندما يتمركز على الأطراف, وهو ما وضح فى الشوط الثانى, فيما تمثلت أخطر فرص الأبيض فى النصف الأول في تسديدة قوية من صبرى رحيل بعد 36 دقيقة, يشترك العقباوى مع العارضة فى إخراج الكرة لركينة .

وفى الدقيقة 37 منتهى سوء الحظ, عرضية من رحيل المميز فى المباراة, ورأسية من جعفر يتصدى العقباوى ترتد لجعفر والمرمى خالى يُسدد فى القائم لترتد لجابر الذى يُطيح بها خارج المرمى, ليُحرز بعدها المقاولون هدف التقدم عن طريق اللاعب المميز زيكا, والذى سيكون له شأن كبير فى الكرة المصرية مُستقبلاً, ولكنه يحتاج لشئ من التطوير فى بعض الجوانب .

الزمالك أبرز ما يميزه حتى وهو سئ الإستحواذ على الكرة ما يجعل يستنفذ الخصم بدنياً, فيما كان المقاولون يعتمد على التكتل فى وسط الملعب بخمس لاعبين لتضييق المساحات على لاعبى الزمالك, ولكن هناك مشكلة كبيرة فى إرتداد طرفى الملعب سمير ورحيل, وهو ما كان يستغله المقاولون مع سرعة زيكا ومحمد فاروق .

 وربما كان لابد وأن يكون لنا وقفة مع عمر جابر, والذى تتمثل خطورته فى الإنطلاق من الخلف بسرعته, ولكن توظيفه كجناح وضعه فى مواجهه مستمرة مع خط وسط المقاولون, وجعله تحت ضغط دائم, وللأسف جابر فى تلك المواقف لا يُفكر فى أى شئ سوى التمرير للخلف, وكان فى الشوط الأول إستنساخ لجابر القديم صاحب الأداء السلبى المُتسرع, قبل أن يستفيق الشوط الثانى وينفض الغبار عن قدراته ويستعيد جابر 2013 بالصبغة البرتغالى لجورفان فييرا .

كما أن جعفر قدم نموذج للمهاجم المُستأنس الذى تعد السيطرة عليه أسهل من قطع الكرة فى الأساس, فلا يمكن لجعفر بقوته البدنية وطوله الفارع أن يكون مستسلم بهذا الشكل للرقابة الدفاعية, فلابد أن يكون أكثر إجتهاداً وحماساً داخل الملعب ويحاول الإفلات من الرقابة بقوة توازى قوتها .

فى الشوط الثانى الزمالك يستفيق من الغيبوبة أخيراً لتجتاح رياح الهجمات البيضاء ستاد الدفاع الجوى, ولم تهدأ حتى أحرز الزمالك هدفى الفوز وإقتنص الثلاثة نقاط, وجاءت فرص الأبيض فى الشوط الثانى كالتالى:

- فى الدقيقة 11 عيد يظهر أخيراً على الجهة اليمنى ويراوغ على فتحى ثم عرضية رائعة لسمير المتوغل داخل الـ18 دون رقابة برأسية جميلة يُخرجها العقباوى, وفى ذات الدقيقة نور السيد يلعب كرة ساقطة فى الصندوق ترتد لعيد يُهيئ لفتح الله ولكنه يُسددها بنعومة فى يد العقباوى !! .

- الدقيقة 13 جابر على الجهة اليمنى يتلقى تمريرة من عيد ويُرسل عرضية تمر أمام المرمى دون أن تجد من يودعها الشباك .

- الدقيقة 15 يأتى الفرج على يد سمير بعد عرضية من جابر صلاح سليمان يُهيئها بالرأس لفتح الله على خط الـ6 ياردة يُهيئ بالرأس لسمير يودعها الشباك  ليشتعل ملعب الدفاع الجوى وتشتد الرياح البيضاء قوة بحثاً عن تسجيل هدف النقاط الثلاثة .

- الدقيقة 23 كرة طولية من فتح الله لحازم على اليمين ينطلق ويُرسل عرضية لعبد الشافى الذى يرتقى بشكل رائع ويُرسل رأسية أروع فى شباك العقباوى, عبد الشافى يُثبت يوم بعد يوم أنه لاعب مُتكامل يمكن أن يؤدى أكثر من دور داخل الملعب .

- الدقيقة 26 عيد يتسلم كرة ويتوغل فى العمق يُمرر لنور بينية جميلة لإمام على اليمين ومنه إلى نور مرة أخرى الذى تقدم داخل منطقة الجزاء يودعها بيسراه جميلة تخرجها العارضة لسوء حظ نور السيد .

حازم إمام يبقى هو التبديل الذهبى للزمالك فى جميع مبارياته, حيث دائماً ما يُشارك فى الشوط الثانى لأى مباراة ليُلهب الجهة اليمنى بسرعته ونشاطه .

وتمر باقى الدقائق وسط محاولات من المقاولون لإدراك التعادل ولكن نجح عبد الواحد السيد ودفاع الزمالك فى إفساد كافة هجمات ذئاب الجبل, لتنتهى المباراة بفوز الزمالك لخامس لقاء على التوالى, فى رقم كادت أن تنساه جماهير الزمالك, ولابد وأن نحافظ جميعنا على الحالة الموجودة داخل الفريق, لإنه بالفعل قد يكون بداية الطريق لإستعادة الأمجاد .

- أجمل ما فى الزمالك هذا الموسم, أن جميع المهارات التى تتواجد فى صفوفة " جماعية ", فلا يوجد لاعب يستلم كرة ثم يتقدم لمراوغة جميع لاعبى الخصم, وإنما هناك تمرير مستمر وتحرك هجومى بالجماعية بالكرة وبدون .

- لا أعلم متى تنتهى العشوائية داخل الزمالك, ومتى تكون حدود أزماتنا هى أسوار نادينا فلا دخل للإعلام بها, هل يجب على المجلس أن يتعلم كيف يحتوى لاعبين فى فريقه ؟, وهل اللاعبين راضيين عن فضح أزمات النادى إعلامياً ؟, وهل كُتب علينا ألا نفرح بالزمالك أبداً لأن مشاكله تطغى على كل شئ ؟! .

شاهد الفيديوهات
zamalek fans
التعليقات