خاص .. حكاية 270 دقيقة بدون أهداف للزمالك !!

2014-10-21t13:43:40+02:00 - القاهرة

بقلم :   
خاص .. حكاية 270 دقيقة بدون أهداف للزمالك !!


أخبار أخرى
صحيفة برتغالية تصدم مدرب كهربا والزمالك السابق
شوبير يكشف: مدرب الزمالك سبب نقطة الخلاف بين ايهاب جلال واتحاد الكرة
أسامه نبيه: تلك المشكلة الوحيدة التى ستواجه ميتشو فى الزمالك ولكنه قادر على حلها
الطيب يقسو على شوبير من جديد بكلمات شديدة
أحمد الطيب متعجبا: أين هؤلاء من قناة الزمالك
طارق مصطفى: ثنائى الزمالك عليهما دور كبير أمام الأهلى فى السوبر
هذا ما قاله ميتشو لادارة الزمالك عن مباراة السوبر أمام الأهلى
طارق يحيى: الزمالك يواجه المجهول فى السوبر .. وهكذا سيتوج الفائز
الجناينى يسعى لاحداث المفاجأة على هامش مباراة السوبر المصرى
الخطيب على نفس نهج مرتضى منصور قبل السوبر المحلى
الكاف يسعى لحسم موعد السوبر الأفريقى .. وهذا الموعد المقترح
الأمن يحدد خريطة جمهور الزمالك حتى الوصول الى أماكنهم فى برج العرب من أجل السوبر
اتحاد الكرة يكشف موعد طرح تذاكر مباراة السوبر
لاعب الزمالك يترقب مباراة السوبر لشق طريقه نحو منتخب مصر
لاعب الزمالك المعار يتحدى: سأعود للفارس الأبيض أقوى مما كان
هو رقم ربما لم يتكرر كثيرًا مع الزمالك ومن غير المفترض أن يحدث أصلًا مع فريق من المفترض أنه يسعى للمنافسة على البطولة.

الزمالك خلال ثلاثة مباريات بالدوري أمام اتحاد الشرطة والداخلية ووادي دجلة لم يسجل أي هدف حتى ولو بـ"البركة"، 270 دقيقة كاملة من العقم تهديفي وإهدار فرص بالجملة، بعيدًا عن موقعة دجلة التي ظهر فيها الأبيض مسالمًا مستأنسًا لايمتلك الشراسة أو الحمية أو حتى الرغبة في الفوز.

ليس من المنطقي أن يسعى فريق للمنافسة على الألقاب، ويفشل في التسجيل ثلاثة مباريات متتالية، فالأمر خطير إن لم يعالجه الجهاز الفني لأنه بدلًا من أن يجد الزمالك صعوبة في العودة للبطولات، سيجد معاناة أشد في تحقيق الفوز بالمباريات !!!.

الزمالك يُعاني في منطقة صناعة اللعب والهجوم بشكل واضح، لايوجد لاعبين قادرين على صناعة الفارق سوى أيمن حفني ومصطفى فتحي، أما أحمد عيد ومؤمن زكريا فهما لايمكلان آداءً ثابتًا يمكن الارتكاز عليه لمباريات عديدة، كما أن النيجيري معروف يوسف هو لاعب ارتكاز مساند وليس صانع ألعاب، أما على مستوى الأطراف، فإن حازم إمام هو الطرف الأيمن الوحيد الذى يمكنه صناعة الفارق بسرعته ومهارته، فعمر جابر ليس ظهير أيمن، ورضا العزب ظهير متميز لكنه لايصنع فارق.

أما الناحية اليسرى، فكما قلنا منذ فترة أن رحيل محمد عبدالشافي سيقضي عليها تمامًا، لا أحمد سمير ولا معروف يوسف ولا صالح موسى يلعبون في هذا المركز بشكل أساسي، وسمير إن أجاد بعض الشئ أمام دجلة، لكن مجرد الإجادة مسألة مختلفة تمامًا عن فاعلية اللاعب على الطرف بالانطلاق وإرسال العرضيات والتسجيل أحيانًا.

في الهجوم، فالزمالك يمتلك 5 مهاجمين هم البوركيني عبدالله سيسيه وأحمد على وباسم مرسي وخالد قمر ويوسف أوباما، وهذا أكبر تحدي للبرتغالي جايمي باتشيكو، في كيفية تلقين الخماسي دروسًا مكثفة في استغلال الفرص والتسجيل من ربع فرصة، لأنك في مشوار المنافسة على الألقاب ستجد العديد من الفرق التي تعتمد على الدفاع البحت ولن تسنح لك سوى أرباع الفرص، وإن لم تسجل منها ستخسر نقطتين من نقاط اللقاء!!.

على جماهير الزمالك أن تكون أكثر هدوءًا في تقييم الفريق ولا تغتر بالحديث الدائر في وسائل الإعلام عن الصفقات الأسطورية التي أبرمها مجلس الإدارة، بالفعل تعاقدنا مع لاعبين متميزين، لكن اللعب للأبيض أمر مختلف تمامًا عن أي فريق آخر.

شاهد الفيديوهات
zamalek fans
التعليقات