تشيلسي يسعى للثنائية بعد صعوده لنهائي الكأس

بقلم :   

السبت, 10 أبريل 2010, 22:53 مساءً - القاهرة
تشيلسي يسعى للثنائية بعد صعوده لنهائي الكأس


أخبار أخرى
عرض إماراتي لإبراهيم حسن يجبر مسؤولى الزمالك على إتخاذ هذا القرار
نجم الزمالك يؤدي مناسك العمرة بعد تألقه مع الفريق
"صورة" هشام سليم يمدح جمهور الزمالك
الأرجنتين تتلقي ضربة قوية قبل كأس العالم
مباراة منتخب مصر تحسم مكان سوبر الاهلى والزمالك
حازم امام يحسم أمره بشأن التواجد مع الزمالك الفترات القادمة
عروض جديدة لقمر الزمالك
الزمالك يجدد مفاوضاته من جديد مع لاعب المقاصة
بنفس طريقة الزمالك .. الاهلى يفشل مع دياز والاخير يوقع للنمور السعودية
غرامة على أفشة بسبب الاهلى والزمالك
طوارئ فى الزمالك من أجل القائمة الجديدة .. والادارة تستمر فى مكافأة اللاعبيين
الزمالك يكشف عن شروطه للموافقة على رحيل كهربا للدورى الانجليزى
مصدر من داخل الزمالك يطمئن جماهير النادى على حقهم فى قضية عبد الله السعيد
مرتضى منصور للاعبييه: لن أسمح برحيل هذا الرباعى
محاولات زملكاوية اخيرة مع الجبلاية بشأن هذا القرار

أكد فريق تشيلسي تفوقه على فريق أستون فيلا بعدما سحقه على ملعب ويمبلي بالعاصمة الإنجليزية لندن بثلاثية نظيفة ليصعد تشيلسي للمرة العاشرة في تاريخه والثانية على التوالي لنهائي كأس إنجلترا



وكان تشيلسي قد فاز منذ أسبوعين على أستون فيلا أيضا ولكن في بطولة الدوري بسباعية تاريخية مقابل هدف وحيد ليتصدر البطولة، وأحرز ثلاثية تشيلسي كلا من دروجبا ومالودا ولامبارد في الدقائق 66 و88 و95 على الترتيب



وأكد دروجبا نجاحه في هز الشباك على ملعب "ويمبلي" بعد تسجيله هدف الفوز باللقب في العام 2007 في مرمى مانشستر يونايتد، ثم سجل هدفين آخرين الموسم الماضي في الدور نصف النهائي أمام ارسنال ثم هدف التعادل في مرمى ايفرتون في النهائي الذي حسمه الفريق اللندني لمصلحته ليرفع الكأس للمرة الخامسة في تاريخه



وكان استون فيلا صاحب الأفضلية في الشوط الأول وكان بإمكانه هز الشباك في أكثر من فرصة خصوصاً عبر النرويجي العملاق جون كارو وغابريال اغبونلاهور، فيما بدا تشلسي بعيداً عن مستواه ولم يهدد مرمى استون فيلا إلا فيما ندر من الفرص عبر الإيفواري دروجبا



وتحسن أداء تشلسي في الشوط الثاني وكاد يفتتح التسجيل في مناسبتين عبر دروجبا قبل أن ينجح الأخير في الدقيقة 66 عندما استغل تسديدة قوية للقائد جون تيري من داخل المنطقة وحولها بيساره على يمين الحارس الأميركي براد فريدل، في المقابل كانت أبرز فرصة لاستون فيلا توغل اجبونلاهور داخل المنطقة وتسديدته الخادعة التي أبعدها الحارس التشيكي العملاق بيتر تشيك إلى ركنية



ووجه مالودا الضربة القاضية لاستون فيلا بإضافته الهدف الثاني مستغلاً كرة عرضية من الألماني مايكل بالاك، بديل البرتغالي ديكو، تابعها بيمينه من مسافة قريبة داخل مرمى فريدل قبل نهاية اللقاء بدقيقتين، قبل أن يختم لامبارد المهرجان بهدف ثالث في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع اثر هجمة مرتدة منسقة وصلت على إثرها الكرة إلى مالودا داخل المنطقة فهيأها بالكعب إلى مواطنه نيكولا انيلكا، بديل دروغبا، فهيأها بدوره إلى لامبارد المندفع من الخلف فتلاعب بأحد المدافعين وسددها على يسار الحارس فريدل



في المقابل، فشل استون فيلا في الثأر من الفريق اللندني وبلوغ النهائي للمرة الأولى منذ العام 2000 حين خسر أمام تشلسي بالذات (1 -2 )، وهو لا يزال يبحث عن لقبه الأول منذ العام 1957 حين رفع الكأس للمرة السابعة في تاريخه بفوزه على مانشستر يونايتد (2 -1 ) في النهائي بفضل هدفين من الايرلندي بيتر ماكبارلاند



وينتظر فريق تشيلسي الفائز من المكافح بورتسموث وتوتنهام واللذان يلتقيان معا مساء الأحد


شاهد الفيديوهات
zamalek fans
التعليقات